المصمم والرسّام رفيق الحريري... قصة نجاح من لبنان الى العالم!

المصمم والرسّام رفيق الحريري... قصة نجاح من لبنان الى العالم!

 

شاب عشرينيٌّ وصل صدى اسمه من قلب عاصمة الشمال طرابلس الى كل لبنان ومنه الى كل العالم اذ تمكّن الرسام والمصمم الغرافيكي رفيق الحريري من تطوير هوايته وشغفه بالرسم واتقان الفن الرقمي عبر دراسة التصميم التخطيطي في الجامعة والتخصص بالـ Multimediaفي الماستر.

منذ عام 2014 بدأ الحريري بتطبيق مهاراته في الفن الرقمي محاولا اختيار خطّا له يعكس هويته ويعبّر عن شخصيته الخاصة الأمر الذي تطلب سنتين من وقته قبل أن ينتقل الى عالم الاحتراف عام 2016. 

شارك الحريري عمله وتصاميمه عبر مواقع التواصل الاجتماعي ولاقت اعجاب واستحسان الكثيرين فاتحة له أبواب مختلفة ومتيحة العديد من الفرص له. طموح الحريري وأحلامه لم تكن يوما محدودة فبعد تحقيق أي هدف يبدأ شق طريق الهدف المقبل. وهكذا نجح بالتعاقد مع دور نشر للعمل على كتب للأطفال وله حوالي 7 منشورات في الأسواق حتى الآن بين لبنان والإمارات. 

من بين تلك الكتب عمل الحريري على كتاب خاص به وقّعه في أواخر 2018 من كتابته ورسمه تحت عنوان Indigo وهو باللغة الانجليزية  مخصص للأطفال. يتحدّث الكتاب عن العطف الإنساني وأهمية اللطف وكيفية التعامل مع الآخرين والتعاطف في المجتمع مع البيئة والحيوانات والإنسان.

من خلال كتبه يعمد الحريري الى إيصال رسائل متعددة مفيدة لمن يتلقاها اذ يعمل اليوم على كتاب آخر من رسمه وكتابته متوجها هذه المرة الى الراشدين متحدثا عن المراحل التي يمر بها الانسان عاطفيا وعن الصحة النفسية والأفكار التي تراوده وغيرها.

خلال مسيرته عمل الشاب المصمم رفيق الحريري مع أهم المنصات  والمجلات والشركات العالمية مثل Vice Arabia  و Marie Claire Arabia كما عمل مع أطباء بلا حدود وشركة Wacom وغيرهم من الفنانين والشخصيات المهمة. واختار الحريري رسائل هادفة ومفيدة خلف أعماله ومواضيع حساسة ومؤثرة وهذا ما كان أحد أسرار نجاحه.


أما عن مشكلة تشابه الأسماء شارك الشاب تجربته مع هذا الواقع اذ يحمل اسم رئيس حكومة لبنان السابق الراحل الشهيد رفيق الحريري. ولفت الرسام والمصمم الى انه واجه العديد من التجارب بسبب هذا الأمر منها المضحك والطريف ومنها المزعج والمؤذي فالبعض لا يصدقه حين يُعرّف عن نفسه على الحاجز او في المطار وفي المؤسسات الرسمية. 

كما أشار الحريري الى انه يتم التعامل معه احيانا بقدر محبة الآخرين للشهيد رفيق الحريري أو كرههم له وعلى هذا الأساس يتلقى كراهية البعض واحترام البعض لمجرد ان اسمه يتشابه مع اسم مسؤول سياسي راحل.

 

شاب عشرينيٌّ وصل صدى اسمه من قلب عاصمة الشمال طرابلس الى كل لبنان ومنه الى كل العالم اذ تمكّن الرسام والمصمم الغرافيكي رفيق الحريري من تطوير هوايته وشغفه بالرسم واتقان الفن الرقمي عبر دراسة التصميم التخطيطي في الجامعة والتخصص بالـ Multimediaفي الماستر.

منذ عام 2014 بدأ الحريري بتطبيق مهاراته في الفن الرقمي محاولا اختيار خطّا له يعكس هويته ويعبّر عن شخصيته الخاصة الأمر الذي تطلب سنتين من وقته قبل أن ينتقل الى عالم الاحتراف عام 2016. 

شارك الحريري عمله وتصاميمه عبر مواقع التواصل الاجتماعي ولاقت اعجاب واستحسان الكثيرين فاتحة له أبواب مختلفة ومتيحة العديد من الفرص له. طموح الحريري وأحلامه لم تكن يوما محدودة فبعد تحقيق أي هدف يبدأ شق طريق الهدف المقبل. وهكذا نجح بالتعاقد مع دور نشر للعمل على كتب للأطفال وله حوالي 7 منشورات في الأسواق حتى الآن بين لبنان والإمارات. 

من بين تلك الكتب عمل الحريري على كتاب خاص به وقّعه في أواخر 2018 من كتابته ورسمه تحت عنوان Indigo وهو باللغة الانجليزية  مخصص للأطفال. يتحدّث الكتاب عن العطف الإنساني وأهمية اللطف وكيفية التعامل مع الآخرين والتعاطف في المجتمع مع البيئة والحيوانات والإنسان.

من خلال كتبه يعمد الحريري الى إيصال رسائل متعددة مفيدة لمن يتلقاها اذ يعمل اليوم على كتاب آخر من رسمه وكتابته متوجها هذه المرة الى الراشدين متحدثا عن المراحل التي يمر بها الانسان عاطفيا وعن الصحة النفسية والأفكار التي تراوده وغيرها.

خلال مسيرته عمل الشاب المصمم رفيق الحريري مع أهم المنصات  والمجلات والشركات العالمية مثل Vice Arabia  و Marie Claire Arabia كما عمل مع أطباء بلا حدود وشركة Wacom وغيرهم من الفنانين والشخصيات المهمة. واختار الحريري رسائل هادفة ومفيدة خلف أعماله ومواضيع حساسة ومؤثرة وهذا ما كان أحد أسرار نجاحه.


أما عن مشكلة تشابه الأسماء شارك الشاب تجربته مع هذا الواقع اذ يحمل اسم رئيس حكومة لبنان السابق الراحل الشهيد رفيق الحريري. ولفت الرسام والمصمم الى انه واجه العديد من التجارب بسبب هذا الأمر منها المضحك والطريف ومنها المزعج والمؤذي فالبعض لا يصدقه حين يُعرّف عن نفسه على الحاجز او في المطار وفي المؤسسات الرسمية. 

كما أشار الحريري الى انه يتم التعامل معه احيانا بقدر محبة الآخرين للشهيد رفيق الحريري أو كرههم له وعلى هذا الأساس يتلقى كراهية البعض واحترام البعض لمجرد ان اسمه يتشابه مع اسم مسؤول سياسي راحل.

أحدث أقدم

أحدث المشاركات

d